عالم

انتخاب ريما حسن لعضوية البرلمان الأوروبي: صوت فلسطين في فرنسا

حصل حزب “فرنسا الأبية” على حوالي 10 في المئة من الأصوات في الانتخابات البرلمانية الأوروبية التي جرت يوم الأحد الماضي،

حيث سيمثل الحزب بثمانية برلمانيين في البرلمان الأوروبي.

 

ريما حسن: أول فرنسية – فلسطينية في البرلمان الأوروبي

من بين هؤلاء الممثلين، تم انتخاب المحامية والناشطة من أصول فلسطينية، ريما حسن، التي وُلدت في مخيم للاجئين في سوريا وهاجرت إلى فرنسا في سن العاشرة.

كانت حسن في المرتبة السابعة على اللائحة الانتخابية للحزب، وبذلك تصبح أول فرنسية – فلسطينية تنتخب عضوًا في البرلمان الأوروبي.

 

التزامها بالقضية الفلسطينية

أكدت ريما حسن، البالغة من العمر 32 عامًا، خلال ظهورها الإعلامي التزامها ومواقفها المؤيدة لفلسطين، مستنكرة مراراً “الفصل العنصري والإبادة الجماعية” بحق الفلسطينيين.

أنشأت حسن تجمع “Action France Palestine” ومرصد مخيمات اللاجئين، للتحقيق في ما تصفه بـ”اللاأماكن”.

 

الجدل حول تكريم ريما حسن

أثار تكريم ريما حسن في حفل “40 امرأة لعام 2023” الذي نظمته مجلة فوربس جدلًا واسعًا، مما أدى إلى إلغاء الحدث الذي كان مقررًا في الثامن والعشرين من مارس الماضي في باريس.

يُعد انتخاب ريما حسن لعضوية البرلمان الأوروبي خطوة تاريخية، حيث تمثل أول فرنسية – فلسطينية في هذا المنصب.

يعكس هذا الفوز التزامها القوي بالقضية الفلسطينية وجهودها المستمرة للدفاع عن حقوق الفلسطينيين على الساحة الدولية.

اقرأ أيضاً: استقبال 683 حاجًا من 66 دولة ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج

مقالات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى